منتدى عراقي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل الازدواجية فضيلة ونكث الوعد مغنما ؟؟؟!!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المحب



المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 26/09/2011

مُساهمةموضوع: هل الازدواجية فضيلة ونكث الوعد مغنما ؟؟؟!!!!    الثلاثاء سبتمبر 27, 2011 11:45 am

لا أدري هل أوصت الشرائع السماوية بالنفاق ( الازدواجية ) وهل حث الاسلام الحنيف خاتمها عليها وهل من أجلها ونظيراتها بعث النبي الخاتم صلى الله عليه واله وصحبه المنتجبين وهل وجدناها في السير العقلائية وهل وهل وهل ومثلها النكث بالوعد وهل العقل يحببهما ويرجحهما على وحدة السر والعلن والوفاء بالوعد , عذرا لبداهة الاجابة ولكني وجدت مجتمعنا اليوم تسوده صفات منبوذة اجنبية عن أخلاقيات السماء مرفوضة عند العقلاء وكأنما كانت بها الوصاية فأليوم أغلب رجالات الدين ومن لبسوا زي القديسيين ومن تسلقوا منابر الوعظ والارشاد والصلاح ويتبعهم السياسيين اتخذوها منهجا وطريقا وغادروا الصدق والاخلاص والالتزام بالوعد فلو ان الاسلام أوصى بهذه الصفات المشينة لما التزموها أكثر مما هم اليوم متشبثون بها فأليوم امتلأت القلوب غيظا وسأمت الاسماع من ترهات ومهاترات ومغالطات ونفاق وازدواجية الكثير الكثير من الحوزويين وحتى اصحاب المنازل الرفيعة ( المراجع) واتباعهم الحاكمين السياسيين واذنابهم المبررين لهم دوما جرائمهم وفسادهم وانتهاكاتهم بالله عليكم ارايتم مثل مواقف مقتدى كيف يصبح على رأي ويمسي على مغاير ويضحي على غيره وهل سمعتم بمثله ناكثا للوعود ومنافقا ومتقلبا في المواقف فبالامس يعادي المالكي وبعدها يصالحه ومن ثم يهدده وينقلب ليصعده للحكم فينقلب ويحاول هدايته وينتقده ويعطيه مهلة وعندما تنتهي يهدد ثم يتريث ثم يشكره وبعدها ينتقده انتقادا لاذعا ولا اعرف ما الذي يحصل ليتلون كل ثانية بلون وينقلب على عقبيه أهي السياسة كما يقول المبررون أم هي الازدواجية المنطبقة عليه تريليون بالمائة وهل عمي اتباعه الى حد النخاع واصبحوا كالبهائم يقودهم كيف ما يشاء ( كيفما تشاء ايران) ولعله قرار التجميد لا زال ساريا على تفكيرهم ومجمدا لعقولهم والظاهر هذا كان المراد من قرار التجميد لان العراق لم يسلم من شرهم ثانية واحدة والى متى يبقى الفاسدين والسراق يُدعمون بالعمامة ويزورقون بالفتوى وتحميهم المرجعية وهل سلمنا لصفاتهم بسبب عوامل الكم والكيف وهل أفرغت عقولنا من محتواها وهل بدأنا نكون مثلهم لاننا في كل انتخابات نقول سوف لا ننتخب الفاسدين واذا هم على الكراسي باقون ياترى ماذا حل بنا أهي لعنة العراق علينا لاننا خذلناه وقطعنا اوصاله أم هي غضب السماء لاننا لم نامر بمعروف وننهى عن منكر فسلط علينا شرارنا اللهم عفوك ونسالك حسن السريرة كي لانحشر مع زمرة المنافقين والناكثين للوعود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هل الازدواجية فضيلة ونكث الوعد مغنما ؟؟؟!!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات احلى عراق :: الاقسام العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: